البترول

​​​​​​​​​​​​​استمرت شركات البترول العاملة في المملكة في توفير الطاقة لعملائها وإرساء الأسس المثبتة لأعمالها المستقبلية، وقامت بترسيخ زيادتها في مجال إنتاج البترول ونقله إلى جميع أنحاء ​العالم وابتكار التقنيات الجديدة، والمساهمة في منح السوق النفطية التوازن المطلوب في الإمدادات والإبقاء على مستويات أسعار عادلة للمنتجين والمستهلكين، وقد تمكنت أرامكو السعودية من الحفاظ على مكانتها المتميزة كأكبر منتج للزيت على مستوى العالم، كما قامت بتطوير العديد من المشاريع في مجال زيادة إنتاج الزيت الخام وذلك من خلال إنشاء معامل جديدة لإنتاج الزيت الخام من عدد من حقول الزيت في مناطق متفرقة من المملكة، ومواصلة العمل على إنجاز عدد من التوسعات الجديدة في المشاريع التابعة لها، أما بالنسبة لإنتاج الغاز الطبيعي فقد استمر في التزايد عاكساً الدور المتنامي الذي يلعبه الغاز في تنمية الإقتصاد المحلي ولقد استمرت جهود أرامكو السعودية في تعزيز البنية الأساسية لإنتاج الغاز لمقابلة الطلب المتنامي على الغاز في المملكة وذلك من خلال تنفيذ عدد من المشاريع التابعة للشركة، ويوضح الجدول التالي إنتاج المملكة اليومي من الزيت والغاز خلال للفترة من عام 2005 ــ2013م.


​​​